دراسة: الأطفال المصابون بالحساسية معرضون لأمراض القلب

تم نشره في الاثنين 14 كانون الأول / ديسمبر 2015. 02:58 مـساءً
  • تعبيرية

واشنطن- تبين ان الأطفال المصابين بالحساسية هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية من الآخرين.

توصل الى هذا الاستنتاج علماء من جامعة نورث وسترن في ولاية شيكاغو بالولايات المتحدة بعد اجراء عدة دراسات علمية شارك فيها أكثر من 13 ألف طفل اعمارهم دون الـ 17 سنة. وحسب النتائج التي حصل عليها العلماء من هذه الدراسات، فإن كل مصاب بالحساسية أو الربو أو حمى الطلع، هم الأكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية (ارتفاع مستوى ضغط الدم والكوليسترول).

وتشير هذه النتائج الى ان مشاكل القلب تبدأ أبكر مما كان يعتقد سابقا. فإذا اخذنا بالاعتبار ان الحساسية تصيب الأطفال عادة، فهذا يفرض على الأطباء متابعة حالتهم الصحية باستمرار لتشخيص أي اصابة بأمراض القلب قد يكونون مصابين بها في وقت مبكر.

وحسب قول الأطباء، يمكن ان تسبب حمى الطلع والربو التهابات مختلفة في الجسم تؤثر بدورها سلبا في حالة القلب.(روسيا اليوم)

التعليق