إطلاق مشروع تطوير كرة القدم الآسيوية بالشراكة مع الأمم المتحدة

تم نشره في الخميس 17 كانون الأول / ديسمبر 2015. 12:00 صباحاً

عمان- الغد - يطلق مشروع تطوير كرة القدم الآسيوية بالشراكة مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة ومنظمة "البحث عن أرضية مشتركة" مبادرة تمتد على مدار اشهر العام  بهدف تعزيز الترابط الاجتماعي بين اللاجئات السوريات وشقيقاتهن الأردنيات من خلال البرامج  الرياضية بالإضافة إلى تمكين الفتيات لتطوير مهاراتهن في مجالات الحوار والحلول السلمية للنزاعات.
وسيتم تنفيذ المشروع بدعم من هيئة الأمم المتحدة للمرأة وبالتنسيق مع اللجنة المنظمة المحلية لبطولة كأس العالم للسيدات تحت 17 سنة لعام 2016 والاتحاد الأردني لكرة القدم ووزارة التربية والتعليم.
وسوف تعقد دورات تدريبية ومعسكرات وبطولات كروية وفعاليات اجتماعية تهدف إلى تعزيز الثقة المتبادلة والتفاهم بين الثقافات من خلال فعاليات تقام في محافظات شمال الأردن، وتحديدا في كل من المفرق وإربد والرمثا بهدف توفير مساحات آمنة للسوريين والأردنيين للتفاعل وتعزيز العلاقات وخاصة لفئتي الواعدات والشابات، وستعقد البطولات الختامية خلال شهر تموز (يوليو) المقبل، وتحظى المبادرة بدعم من شركة بيبسيكو، الشريك الرسمي لمشروع تطوير كرة القدم الآسيوية.
وقال سمو الأمير علي بن الحسين رئيس ومؤسس مشروع تطوير كرة القدم الآسيوية "إن الفتاة الرياضية هي فتاة متمكنة ليس داخل إطار الرياضة فحسب بل في سائر مجالات الحياة الأخرى كذلك، فهي تسعى لتطوير ذاتها ومجتمعها وتتفوق في العمل الجماعي والأدوار القيادية، وإن لهذه الصفات دورا مهما في تعزيز التكيف وإعادة إحياء الأمل خاصة في ظل الظروف الصعبة التي تواجه أخواننا وأخواتنا السوريين".
وتأتي هذه المبادرة ضمن التزام هيئة الأمم المتحدة للمرأة في الأردن المستمر بتلبية احتياجات اللاجئين السوريين والمجتمعات الأردنية المستضيفة لهم من خلال برنامج "يدا بيد" بتمويل من حكومات فنلندا وإيطاليا، حيث تعمل الهيئة على توفير سبل العيش وفرص العمل وخدمات الحماية وتعزيز إشراك المجتمع المحلي، خاصة في محافظات المفرق واربد والزرقاء.
وتتزامن المبادرة مع استعدادات اللجنة المنظمة المحلية لبطولة كأس العالم للسيدات تحت 17 سنة لعام 2016 في الأردن، والتي ستشكل أكبر حدث رياضي في تاريخ المملكة، كما تتوافق مع رؤيتها لصنع إرث كروي مستدام وتحفيز المشاركة النسوية في رياضة كرة القدم على مستوى المنطقة.

التعليق