إلغاء إضراب عام في إسرائيل بعد اتفاق في اللحظة الاخيرة

تم نشره في الخميس 24 كانون الأول / ديسمبر 2015. 12:00 صباحاً

القدس المحتلة - توصلت أكبر نقابة إسرائيلية والحكومة أمس إلى اتفاق في اللحظة الاخيرة يسمح بتجنب اضراب عام كان سيؤثر على زيارات المسيحيين الى الاراضي المقدسة في عيد الميلاد.
وقالت وزارة المال الإسرائيلية ان الاتفاق وقع بين وزير المال موشيه كحلون ورئيس اتحاد النقابات الإسرائيلية (الهستدروت) افي نيسينكورن قبل ثلاث ساعات من بدء الاضراب.
واضافت ان الاتفاق ينص على زيادة في اجور العاملين في القطاع العام بنسبة 7,5 بالمئة في السنوات الثلاث ونصف السنة المقبلة.
وقال كحلون ان الاتفاق "تاريخي" لانه يسمح بتقليص الفارق بين الاجور الكبيرة والصغيرة. وسيحصل موظفو القطاع العام على مكافأة قدرها ألفي شيكل (470 يورو) على دفعتين. وقال ناطق باسم الهستدروت ان هذه الاجراءات تشمل حوالي نصف مليون موظف.
وكان الهستدروت أعلن ان أعضاءه من العاملين في مطار بن غوريون الدولي والحكومة والمستشفيات والمدارس والنقل العام سيتوقفون عن العمل ما لم يتم الاتفاق مع السلطات الإسرائيلية في اللحظة الأخيرة على الأجور.
وقال المتحدث باسم المنظمات المسيحية في الأراضي المقدسة وديع أبو نصار في بيان "لقد اتصلت بمكتب رئيس الهستدروت (الاتحاد العام لنقابات العمال الإسرائيلية) لاطلب منهم استثناء المطار" في تحركهم.
وأوضح أن هذه الخطوة هي "لتفادي التأثير على آلاف الزوار الذي سيصلون من أجل الميلاد، ومن أجل مئات المسيحيين في إسرائيل الذين يخططون للسفر إلى الخارج".-(وكالات)

التعليق