مذكرة تعاون بين صندوق الملك عبدالله للتنمية و"أبوغزالة للمعرفة"

تم نشره في الخميس 7 كانون الثاني / يناير 2016. 01:00 صباحاً

عمان- وقع صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية ومركز طلال أبوغزالة للمعرفة/ عضو في مؤسسة طلال أبوغزالة، مذكرة تفاهم تتعلق بالتعاون في مجال البرامج التي تقدمها هيئة شباب “كلنا الأردن” لتأهيل الشباب وبناء قدراتهم اللازمة للمنافسة في سوق العمل؛ حيث وقع المذكرة عن الصندوق صائب الحسن مدير الصندوق، وعن المركز الدكتور طلال أبوغزالة.
وعبر الدكتور طلال أبوغزالة عن اعتزازه وفخره بالتعاون مع الصندوق، وهو إحدى أهم المؤسسات التي تسعى من خلال عملها بإخلاص وتفانٍ لخدمة أبناء المجتمع المحلي بتقديم الخدمات التعليمية والتأهيلية خاصة للقطاع الشبابي.
وبين أن هذا التعاون يأتي انطلاقا من مسؤوليتها الاجتماعية التي تتحملها مجموعة طلال أبوغزالة من خلال سعيها الدائم لتقديم الخدمات كافة التي تحتاجها مختلف المؤسسات الوطنية، تنفيذا لتوجيهات سيد البلاد جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم في مجال الشراكة بين القطاعين العام والخاص.
وأكد أن الشباب هم بناة المستقبل لا بد من الأخذ بأيديهم وتوفير وتهيئة البنى التحتية اللازمة لإكسابهم المهارات اللازمة لتسلمهم زمام الأمور لبناء المستقبل المشرق للبلاد.
ومن جانبه، قال صائب الحسن مدير صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية “إن المذكرة تأتي في اطار اهتمام الصندوق بالشباب بناء على توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم، وذلك بتفعيل دورهم وتمكينهم من المساهمة في مسيرة البناء والتنمية في وطننا الغالي من خلال حزمة من البرامج والنشاطات المتنوعة من بينها ستة برامج متخصصة تنفذها هيئة شباب “كلنا الأردن” العام 2016 تلامس احتياجات الشباب الأردني بمختلف قدراتهم واهتماماتهم”.
وأكد الحسن أن المذكرة جاءت استكمالاً للتعاون مع مؤسسة رائدة كمجموعة طلال أبوغزالة لإتاحة الفرصة أمام الشباب من جميع محافظات المملكة للتطور والنمو من خلال برامج تدريبية متخصصة تلبي احتياجاتهم ومدربين اكفاء في مجال ادارة المشاريع الصغيرة واللغة الانجليزية، مما سيسهم في تمكين الشباب من مواجهة التحديات الاقتصادية، مشيراً الى أن التعاون سيشمل ايضاً تطوير محطات المعرفة التابعة للهيئة لتحسين نوعية الخدمات التي تقدمها للشباب والمجتمعات المحلية.

التعليق