مادبا: أصحاب مزارع يحتجون على رفع أسعار المياه المعالجة

تم نشره في الثلاثاء 19 كانون الثاني / يناير 2016. 12:00 صباحاً

أحمد الشوابكة

مادبا – رفض أصحاب مزارع " البرسيم "، القريبة من محطة التنقية شرقي مدينة مادبا، قرار رفع سعر متر المياه المعالجة الواحد من قرش إلى عشرة قروش، وذلك خلال الوقفة الاحتجاجية التي نظموها أمام مكاتب محطة تنقية مادبا.
وهدد المحتجون بإغلاق محابس المياه المعالجة والمخصصة لري مزروعاتهم، في حالة عدم التراجع عن القرار، مشيرين إلى أنه في حالة إغلاق المحابس عن المزروعات، سيؤدي ذلك إلى  تلوث الآبار الجوفية في محافظة مادبا، بعد عملية فيضان سعة المحطة إلى وادي الحبيس الذي سيجرف المياه العادمة إلى آبار الوالة والهيدان وبالتالي ستؤول إلى كارثة بيئية وصحية.
وقال صاحب مزرعة مدهش الفقهاء أن هناك حوالي 1300 دونم مزروعة بمادة البرسيم والمروية من محطة تنقية مادبا بمياه معالجة.
 وأضاف أن الحكومة أقرت مؤخرا برفع سعر متر المياه من قرش للمتر الواحد إلى 20 قرشا وهذا يشكل ضررا على المزارعين.
 وقال أحمد أبو اصليح وسليمان أبو صليح، أنهما سيتوقفان عن ري مزروعاتهم بالمياه المعالجة وإغلاق المحابس الرئيسية المؤدية للمزروعات من المحطة الأمر الذي سيؤدي الى وصول هذه المياه للآبار الجوفية والممتدة من وادي الحبيس إلى آبار الهيدان والمياه الجوفية.
 وطالب خلدون التين من الحكومة بالعودة عن قرار رفع أسعار المياه المعالجة إلى هذا الحد، في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها المزارعون.
وأكد مصدر من مياه مادبا أن عملية رفع سعر المتر الواحد، قرار نافذ من مجلس الوزراء ، لا يستطيع أحد تغييره أو التلاعب به.

[email protected]

التعليق