"الطاقة" تؤكد توافر المشتقات النفطية في كافة المحطات

تم نشره في الثلاثاء 26 كانون الثاني / يناير 2016. 01:00 صباحاً
  • مواطن في إحدى المحطات في عمان - (تصوير: محمد مغايضة)

عمان -الغد- أكد الناطق الرسمي في وزارة الطاقة والثروة المعدنية حيدر القماز،ان الفرق الفنية للوزارة  كشفت على غالبية محطات المحروقات المنتشرة في المملكة، للتأكد من توفر كميات كافية من المشتقات النفطية ومراقبة المحطات التي تعزف عن بيعها.
وبين القماز في بيان صحفي أمس، انه تم زيادة  فترة التعويض عن فرق السعر لمادة الكاز لاصحاب محطات المحروقات اعتبارا من 21 كانون الثاني وحتى نهاية الشهر الحالي  لتجاوز تخوفات اصحاب المحطات من انخفاض الاسعار.
ولفت إلى أن  الفرق الفنية في الوزارة وضمن خطة الطوارئ التي أعدتها الوزارة  تقوم على مدار الساعة بالكشف الميداني على محطات الوقود ومستودعات الغاز للتأكد من مدى جاهزيتها وتذليل العقبات التي تواجهها.
وأشار القماز، إلى أن الوزارة وعلى مدار الاسبوع الماضي اتخذت مجموعة من الإجراءات للاستعداد للظروف الجوية المتوقعة والتي تؤثر على المملكة والمتوقع أن تشهد تساقطا للثلوج.
وبين ان الوزارة قامت بفتح غرفة عمليات لتنسيق مع الشركات المعنية في القطاع لفتح غرف عملياتها ورفع جاهزيتها وتطبيق خطط الطوارئ المقرة واتخاذ كافة التدابير للمحافظة على استمرارية التيار الكهربائي من خلال نشر فرقها الفنية بالميدان وتزويدها بالمعدات وقطع الغيار اللازمة ومعالجة الأعطال الكهربائية أولا بأول، بالاضافة لمشاركة الوزارة بمندوبين في غرفة عمليات وزارة الداخلية.
وحول مادة الغاز المنزلي، بين القماز ان محطات تعبئة الغاز في عمان والزرقاء واربد قامت بالعمل لتلبية الطلبات الواردة اليها، حيث تم تعبئة حوالي 200 ألف اسطوانة ليوم السبت الماضي، و222 ألفا ليوم الأحد.
واضاف ان المحروقات بشكل عام  والغاز المنزلي متوفر وبكميات كافية، وتقوم الوزارة بمتابعة المخزون من المشتقات النفطية والغاز المنزلي وتعمل على التنسيق مع الشركات التسويقية لتوفير أي نقص من هذه المواد.

التعليق