إسرائيل: لا تراجع عن تعيين زعيم للمستوطنين سفيرا بالبرازيل

تم نشره في السبت 13 شباط / فبراير 2016. 12:00 صباحاً

القدس المحتلة - نفت إسرائيل أمس تراجعها عن تعيين داني ديان سفيرا للبرازيل بعد الجدل الذي أثاره تعيينه لأنه الزعيم السابق لمجلس مستوطنات الضفة الغربية المحتلة.
ولم توافق السلطات البرازيلية بعد على تعيين ديان الذي اعلنه رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتانياهو في أيلول (سبتمبر).
واعربت البرازيل عن اسفها لعدم استشارتها مسبقا وادانت مواقف ديان الذي يرفض اقامة دولة فلسطينية.
واقترح رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع في الكنيست تساحي هنغبي الاحد ان تقبل اسرائيل بفشلها. وقال "لا ينبغي ان نتوهم. داني ديان لن يكون سفيرا في البرازيل"، وفق ما نقلت عنه وسائل الاعلام. واثار تعيين قنصل عام اسرائيلي في برازيليا بموافقة البرازيل أول من أمس تكهنات بالاتفاق بين البلدين. لكن المتحدث باسم الخارجية الاسرائيلية ايمانول نحشون قال "انها مصادفة"، مضيفا ان الموقف الرسمي هو ان "داني ديان هو السفير الذي اختارته اسرائيل ونحن ننتظر موافقة البرازيل على هذا التعيين".
ويعيش داني ديان وهو مقاول من اصل ارجنتيني في مستوطنة في الضفة الغربية حيث ترأس مجلس المستوطنين ولا يزال يدافع عن الاستيطان في وسائل الاعلام الاجنبية منذ سنوات.
واعترفت البرازيل بدولة فلسطين في 2010 وبعدها بعامين استدعت وزارة خارجيتها سفير اسرائيل حينها رافايل الداد لتعرب عن "مخاوفها" من التوسع الاستيطاني في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلتين. وفي 2014 استدعت البرازيل سفيرها في اسرائيل للاحتجاج على الاستخدام "غير المتناسب" للقوة خلال الحرب على غزة.-(ا ف ب)

التعليق