تأسيس مجلس شراكة بين تجارة عمان و"الأردني لشركات التأمين"

تم نشره في الخميس 25 شباط / فبراير 2016. 01:00 صباحاً
  • أعضاء مجلس شراكة بين غرفة تجارة عمان والاتحاد الأردني لشركات التأمين -(من المصدر)

عمان-الغد- اتفقت غرفة تجارة عمان والاتحاد الأردني لشركات التأمين على تأسيس مجلس شراكة بينهما لتنسيق المواقف في مختلف القضايا الاقتصادية، وزيادة التعاون بما يخدم الهيئة العامة لديهما.
جاء ذلك خلال لقاء عمل أول من أمس جمع وفد غرفة تجارة عمان برئاسة عيسى حيدر مراد (رئيس غرفة تجارة عمان) مع رئيس الاتحاد الأردني لشركات التأمين الدكتور علي الوزني، وعدد من اعضاء الاتحاد وبحضور مدير عام الاتحاد.
وأكد مراد في بيان صحفي عقب اللقاء على أهمية تعزيز التعاون المشترك بين الغرفة والاتحاد وتبادل المعلومات فيما بينهما، داعيا إلى عقد مزيد من اللقاءات بين الجانبين لبحث كافة المشاكل التي تعترض قطاعي التجارة والتأمين، والتشاور على الخروج بحلول شاملة واقعية قابلة للتطبيق على ارض الواقع.
من جهته، اشار النائب الثاني لرئيس غرفة تجارة عمان نافذ عليان إلى ضرورة مأسسة عملية التعاون بين الغرفة والاتحاد، مشيراً إلى أن مجلس الشراكة بين الجانبين سيكون له دور فاعل في هذا المجال.
ودعا عليان إلى رفع درجة التنسيق والتعاون بين غرفة تجارة عمان والاتحاد الأردني للتأمين في مجال التشريعات والانظمة الخاصة بعمل القطاع الخاص، مؤكدا أن تنسيق المواقف بين الجانبين سيكون له مردود ايجابي على الجانبين. واشار إلى أهمية زيادة التعاون بين الجانبين في رفع درجة الوعي الإعلامي لدى القطاع الخاص عامة والقطاع التجاري خاصة، حيث اظهرت المستجدات الطارئة التي حدثت مؤخرا ضرورة التعاون بين الجانبين فيما يتعلق بالوعي بمواضيع التأمينات على المحلات التجارية، اضافة إلى موضوع التأمين الصحي للتجار، والذي اتفق الجانبان على وضع دراسة تفصيلية شاملة له.
وشدد عليان على ضرورة القيام بعمليات تثقيفية شاملة للقطاع التجاري في مختلف القضايا التأمينية ذات العلاقة، وان يكون هناك برنامج توعوي تقوم به الغرفة بالشراكة الكاملة مع اتحاد شركات التأمين.
عضو مجلس إدارة الغرفة أمين الصندوق جمال فريز أكد أهمية دعم القطاع التجاري لقطاع السياحة العلاجية لما له من أهمية اقتصادية عالية في المملكة وقيمة مضافة كبيرة.
أما عضو الغرفة ريم بدران فقد شددت على أهمية الدعم لكلا الجانبين والمساعدة في نشر الثقافات التأمينية بين الفعاليات التجارية، حتى يتم تقليل المخاطر والخسائر عليهم قدر الامكان، وان الغرفة هي الوسيط بين التجار والاتحاد.
من جهته، قال رئيس الاتحاد الأردني لشركات التأمين الدكتور علي الوزني إن الاتحاد على اتم الاستعداد لمد جسور التعاون مع غرفة تجارة عمان، معتبرا أن مجلس الشراكة هو الاطار العملي لتعزيز تلك العلاقة.
وأكد الوزني أهمية التأمين الصحي ووضع الاسس السليمة له، حيث أن جميع الدراسات تدلل على ضرورة ان يكون هذا الامر على راس الاولويات للسياسات الاقتصادية في المستقبل القريب.
ونوه الوزني إلى موضوع التأمين على المركبات، مشيرا إلى تنامي الحوادث المفتعلة علما أن عدد الحوادث في المملكة بلغت العام الماضي ما يزيد على الـ 114 ألف حادث، في حين عدد المركبات المؤمنة بلغ 1.4 مليون مركبة، وان تزايد الحوادث المفتعلة تسبب بالحاق خسائر فادحة بشركات التأمين، مما دفع بانسحاب عدد من شركات التأمين وخروجها من خدمة تأمين المركبات.
واتفق الجانبان في نهاية الاجتماع على تسريع عمل مجلس الشراكة وعقد اللقاءات الثنائية وتبادل المعلومات الاقتصادية التي تهم القطاع الخاصة عامة والقطاع التجاري خاصة، وعقد ورشات عمل التأمينات للتجار لشرح الاخطار وتخفيف الخسائر على القطاع.

التعليق