نائب فلسطينية تعتصم داخل مقر المجلس التشريعي

تم نشره في السبت 27 شباط / فبراير 2016. 08:40 صباحاً

رام الله - ذكر النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني أن نائب في المجلس التشريعي عن كتلة فتح البرلمانية تعتصم داخل مقر المجلس منذ يومين، بعد صدور قرار من النائب العام بمثولها أمامه للتحقيق معها "في جرائم".
وقال النائب حسن خريشة ان النائبة نجاة ابو بكر "تعتصم ليلا ونهارا" منذ يومين في مقر المجلس التشريعي، بعد صدور قرار من النائب العام الفلسطيني باعتقالها، بتهمة "ارتكاب جرائم" دون ان يتم تحديدها.
وقال خريشة "قرار النائب العام بالتحقيق مع نائب في المجلس التشريعي هو انتهاك فاضح وواضح للحصانة البرلمانية التي اقرها القانون للنائب، وتبقى هذه الحصانة حتى نهاية ولاية المجلس التشريعي القانونية".
ولم تتضح طبيعة" الجريمة" الموجهة الى النائب ابو بكر، غير ان خريشة، الذي التقى بالنائبة في مقر المجلس، اوضح ان الحديث يدور عن شكوى من مسؤول كبير ضد ابو بكر كانت الاخيرة اتهمته بالفساد.
وأصدرت كتل برلمانية في المجلس التشريعي بيانا أدانت فيه قرار النائب العام الفلسطيني، مؤكدة على حق الحصانة البرلمانية.
وانتخب المجلس التشريعي الفلسطيني في العام 2006، لفترة من المفترض ان تكون لاربع سنوات حسب النظام السياسي الفلسطيني (الدستور) غير ان الخلافات الفلسطينية - الفلسطينية، بين فتح وحماس، وتكرار اسرائيل لاعتقال نوابه، عطلت المجلس التشريعي وجعلته غير فاعل لغاية الان، وسط جدل فلسطيني حول جدوى وجود المجلس طالما انه لا يعمل.- (أ ف ب)

التعليق