الفيصلي والحسين إربد يستضيفان الصريح والأهلي

تم نشره في الجمعة 11 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً

عاطف البزور

عمان - تتواصل عند الساعة الثالثة من عصر اليوم مباريات الأسبوع السابع عشر من دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم، عندما يلتقي الفيصلي "28 نقطة" مع الصريح "22 نقطة"، علما بأن رصيد الفيصلي ستضاف له نقطتان في حال وافقت لجنة الاستئناف على قرار اللجنة التأديبية بتخسير الأصالة أمام الفيصلي 0-3، كما يلتقي الحسين إربد "20 نقطة" مع الأهلي "28 نقطة".
الحسين * الأهلي
تبدو مواجهة مرتقبة بين الفريقين في ظل أن الفوز طموح مشترك، فالأهلي يطمح لاستعادة نغمة الانتصارات وتعويض تعادله أمام كفرسوم بحثا عن البقاء في دائرة المنافسة، لذلك سيدفع مدربه السوري ماهر بحري بأوراقه الفنية التي ستأخذ من الهجوم نهجا لها وفق أداء متوازن، وسيدفع باللاعبين محمد العلاونة وسمير رجا ويزن ثلجي ومحمود مرضي في منطقة المناورة، ويعول عليهم كثيرا في ضبط الإيقاع والتنويع في الخيارات الهجومية ودعم ثنائي الهجوم ركان الخالدي وماركوس، اللذين يجيدان التهديد المباشر للمرمى من المحاور كافة وإيجاد المساحات الواسعة أمام زملائهما، على أن يتولى دينيس وسليم عبيد ومحمد السلو ويزن دهشان مهمة رصد مهاجمي الحسين وإبعاد الخطورة عن مرمى الحارس محمد خاطر.
فريق الحسين الذي يعيش أوضاعا صعبة بعدما ضل طريق الفوز في الجولات الماضية، سيكون أكثر إصرارا على تحقيق الفوز لتحسين ترتيبه على سلم الدوري، لذلك سيدفع مدربه عيسى الترك بالتشكيلة الأساسية؛ حيث سيعتمد على وجود حامد توريه ومحمود البصول وإحسان حداد وعلاء مطالقة في منطقة العمليات وبمساندة الظهيرين سليمان السلمان وسليمان العزام، من أجل تشديد القبضة وضبط الايقاع ومن ثم تعزيز القوة الهجومية التي يقودها الثنائي محمد عمر وأكرم الزوي، اللذان يجيدان فتح الطريق أمام توغلات لاعبي الوسط لتهديد المرمى، في الوقت الذي يتولى فيه أنس بني ياسين ومحمد أبوزريق إيقاف الهجمات عن مرمى الحارس صلاح مسعد.
التشكيلتان المتوقعتان
الحسين اربد: صلاح مسعد، انس بني ياسين، محمد أبو زريق، سليمان العزام، سليمان السلمان، محمود البصول، احسان حداد، علاء مطالقة، حامد توريه، اكرم الزوي، محمد عمر.
الأهلي: محمد خاطر، دينيس،سليم عبيد، يزن ثلجي، محمد سلو، يزن دهشان، سمير رجا، محمود مرضي، محمد علاونة، راكان الخالدي، ماركوس.
الفيصلي * الصريح
يسعى كلا الفريقين لتحقيق الفوز، مع فارق الإمكانات الفنية التي تميل نسبيا لصالح الفيصلي؛ إذ يحاول الفيصلي الخروج من أزمته بعد خسارته لقاء "الديربي" أمام الوحدات بفوز مهم على النفط العراقي آسيويا، ويأمل في تحقيق الفوز لمواصلة المطاردة على القمة.
ويجيد الفريق التنويع في أساليبه ويسانده في ذلك ارتفاع المنسوب المهاري عند عدد من لاعبيه، ما يجعله قادرا على فرض إيقاعه، من خلال إحكام قبضته على الوسط بوجود بهاء عبدالرحمن ومهدي علامة ورائد النواطير وياسين البخيت ومحمد الرفاعي، وتبقى كفته هي الأرجح من الناحية الهجومية بتقدم البحيت والرفاعي والنواطير خلف ماهر الجدع لزيادة الضغط على دفاعات الصريح والوصول لمرمى الحارس خالد العثامنة.
على الجانب الآخر، يطمح لاعبو الصريح إلى مواصلة نغمة الانتصارات التي استعادها الفريق بفوز مثير على شباب الأردن في الجولة الماضية، وهذا ليس ببعيد إن أحسن الجهاز الفني توظيف الأوراق بصورة مثالية مع زيادة الشحن المعنوي ورفع الروح المعنوية لدى اللاعبين، والأهم من ذلك تنفيذ الواجبات بما يتناغم مع القدرات الذاتية وكذلك معرفة قدرات الخصم من خلال ذلك يمكن لأيمن الخالد وصدام الشهابات ورضوان الشطناوي وعبدالرؤوف الروابدة، أن يفرضوا هيمنتهم على منطقة العمليات، وأداء الشقين الدفاعي والهجومي بالتميز نفسه.
الجانب الهجومي سيكون الأهم بالنسبة للاعبي الصريح؛ إذ يتواجد أيمن أبوفارس وخلدون الخزامي، اللذان يتميزان باحتلال الموقع المناسب والقدرة على اختراق الستار الدفاعي المتمثل ببراء مرعي ويوسف الاليوسي وسالم العجالين وياسر الرواشدة، في محاولة للوصول لمرمى الحارس محمد الشطناوي.
التشكيلتان المتوقعتان
الفيصلي: محمد شطناوي، ياسر الرواشدة، براء مرعي، يوسف الاليوسي، سالم العجالين، محمد الرفاعي، بهاء عبدالرحمن، رائد النواطير، ماهر الجدع ، ياسين البخيت، مهدي علامة.
الصريح: خالد الياسين، محمود نزاع، منيف عبابنة، علاء محمود، مراد مقابلة، ايمن خالد، صدام شهابات، رضوان شطناوي، عبدالرؤوف الروابدة، ايمن ابو فارس، خلدون الخزامي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »؟؟؟؟؟ (عمر)

    الجمعة 11 آذار / مارس 2016.
    هل سنرى مهزلة اخرى كما حدث العام الماضي؟!؟!