قرب عيد الأم ينشط قطاعات تجارية

تم نشره في الاثنين 14 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً
  • أحد المحال التجارية يعلن تخفيضات بمناسبة عيد الأم - (تصوير: أسامة الرفاعي)

حلا أبوتايه

عمان- يشهد بعض الأسواق هذه الأيام نشاطا بسبب اقتراب "يوم عيد الأم" الذي يصادف الحادي والعشرين من شهر آذار(مارس) الحالي.
ونشط الطلب على مراكز تجارية ومحال كهربائيات وهدايا وألبسة في ظل عروض على منتجاتها لتشجيع الحركة الشرائية بحسب تجار.
وبين تجار لـ "الغد" أن السوق بشكل عام يشهد حالة من الركود وضعفا في القدرة الشرائية ما يدفعهم لاستغلال المناسبات والأعياد لتنشيط الأسواق عبر تقديم العروض الكبيرة على المنتجات وبما يصل أحيانا إلى سعر التكلفة.
وقال ممثل قطاع الكهربائيات والإلكترونيات نبيل الشرباتي "القطاع يشهد كغيره من القطاعات ضعفا في الطلب الأمر الذي استدعى التجار لعمل عروض "حقيقية" على محال الكهربائيات بنسبة تصل إلى سعر التكلفة مع قرب قدوم عيد الأم الذي يصادف الأسبوع المقبل".
وبين الشرباتي أن العروض على الكهربائيات ستبدأ منتصف الشهر الحالي وتمتد لعشرة أيام  لتشجيع المواطنين على شراء الهدايا.
وأكد ممثل قطاع الألبسة أسعد القواسمي أن عيد الأم يعتبر من المواسم التي يعول عليها التجار لرفع نسب مبيعاتهم.
وبين القواسمي أن التجار يقومون بعمل عروض وتنزيلات على الألبسة بمناسبة عيد الأم لتشجيع الحركة الشرائية متوقعا إزدياد الطلب على الألبسة نهاية الأسبوع المقبل.
وأكد القواسمي أن موسم عيد الأم يتزامن مع قدوم البضاعة الصيفية ما يزيد من احتمالية رفع نسبة المبيعات خلال الشهر الحالي.
وأكد موظف  مبيعات في محل للادوات المنزلية محمد شموط أن الطلب يزيد بشكل كبير على الأدوات المنزلية بمناسبة عيد الأم.
وبين شموط أن محال الادوات المنزلية تقدم عروضا مغرية بمناسبة عيد الأم؛ مشيرا إلى أن أكثر الطلب يتركز على الأدوات الكهربائية من أفران ومحضرات طعام بالإضافة إلى أواني الطبخ والفضيات.
وتقوم وزارة الصناعة والتجارة بتنظيم جولات رقابية على أسواق الألبسة لرصد الأسعار ومدى التجار بالمتغيرات المحالية والعالمية في الأسعار.
كما تقوم الوزارة بالتأكد من صحة العروض التي يقيمها التجار لمعرفة فيما إذا كانت حقيقية أم وهمية.

التعليق