فاخوري: 4350 من أعضاء جمعيات المتقاعدين استفادوا من مشاريع تعزيز الإنتاجية بمادبا

تم نشره في الثلاثاء 15 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً

أحمد الشوابكة

مادبا –  أكد وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد نجيب الفاخوري، أن الوزارة أفردت ضمن برنامج تعزيز الانتاجية الاقتصادية والاجتماعية، مكوناً خاصاً للتعاون مع المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدماء والمؤسسات التعاونية، تم من خلاله دعم 78 مشروعا انتاجيا لمساهمة في إنشاء 43 سوقا استهلاكيا.
وأشار خلال رعايته أمس الاحتفال الذي أقامته جمعية المتقاعدين العسكريين بني حميدة التعاونية في ذيبان بمناسبة عيد ميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني ومئوية الثورة العربية الكبرى وتعريب قيادة الجيش ويوم الكرامة، إلى أن المشاريع وفرت ما يزيد على 460 فرصة عمل للمتقاعدين العسكريين وأبناء المجتمعات المحلية، كما استفاد منها بشكل غير مباشر حوالي 4350 من أعضاء الجمعيات التعاونية للمتقاعدين العسكريين.
وبين ان برنامج تعزيز الإنتاجية الاقتصادية والاجتماعية الذي أطلق العام 2002، يهدف إلى المساهمة في إيجاد فرص عمل والحد من مشكلتي الفقر والبطالة من خلال توفير المتطلبات المالية والفنية والإدارية اللازمة، لتشجيع إنشاء المشاريع الإنتاجية الريادية الجديدة وتوسعة المشاريع القائمة، لافتا إلى زيادة مخصصات البرنامج في ضوء زيادة التحديات الاقتصادية التي تواجهها منطقتنا.
واستذكر فاخوري تضحيات جيشنا العربي للدفاع عن حمى الاردن بكل اخلاص ووفاء، حيث قدم جلالته دعمه لقواتنا المسلحة والاجهزة الامنية مما ساهم في تطورها سواء كدرع وسياج للوطن أو في حفظ الأمن والسلام في مختلف أنحاء العالم.
وقال مدير عام مؤسسة المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى اللواء المتقاعد محمود ارديسات، إن الأردن استطاع بحكمة قيادته الهاشمية واعتدال المزاج الشعبي تجاوز إرهاصات الربيع العربي والوقوف بوجه قوى الإرهاب والتطرف، فاختار طريق الإصلاح السياسي.
وقال رئيس جمعية المتقاعدين العسكريين بني حميدة التعاونية سلامة الهروط إن احتفالنا بالمناسبات الوطنية وفي مقدمتها عيد ميلاد جلالة الملك والثورة العربية الكبرى تجذر انتماءنا وحبنا لوطننا وقيادتنا الهاشمية، وتذكرنا المناسبات بماضينا التليد وحاضرنا المستقر والمزدهر التي تستند إلى أساس متين وأرضية صلبة وقيادة فذة وشعب مدرك ومؤسسات عسكرية ومدنية بصيرة ودولة قانون ومؤسسات تعزز فينا الروح الوطنية وحب الوطن.
وأشاد رئيس بلدية لب ومليح جمعة الفقهاء بتضحيات الجيش العربي والأجهزة الأمنية المختلفة التي جعلت من الأردن واحة أمن واستقرار.
واشتمل الحفل على استعراض لقوات الدرك وفقرات فنية لمدارس اللواء وفقرة فنية للسامر.

التعليق