"الطاقة" تمول إنارة منازل جيوب الفقر بالخلايا الشمسية

تم نشره في الخميس 17 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً

عمان - قالت وزارة الطاقة والثروة المعدنية انها بصدد تزويد المنازل الفردية خارج التنظيم بالتيار الكهربائي من خلال وحدات طاقة شمسية مستقلة ممولة من فلس الريف بحد أعلى ستة آلاف دينار للمنزل الذي تنطبق عليه أسس التنمية الاجتماعية المحددة ضمن معدلات الفقر.
وأوضح المتحدث باسم الوزارة حيدر القماز ان اختيار الفئات المستهدفة سيتم من خلال دراسة تعدها وزارة التنمية الاجتماعية لكل منزل(أسرة) على حدة، ومن تنطبق عليه أسس التنمية الاجتماعية المحددة لهذه الغاية سيتم الكشف على المنزل من قبل وزارة الطاقة ومن ثم تزويده بالتيار الكهربائي من خلال وحدة طاقة مستقلة غير مربوطة على الشبكة الكهربائية العامة.
من جانبه، قال الناطق الإعلامي باسم وزارة التنمية الاجتماعية الدكتور فواز الرطروط ، ان المشروع يأتي في إطار شراكة مستمرة بين وزارتي التنمية الاجتماعية والطاقة تقوم بموجبها وزارة التنمية باعداد الدراسات المتخصصة "لبيان واقع الحال الاقتصادي والاجتماعي للاسرة المستهدفة".
وحول آلية حصر اعداد المستفيدين من المشروع، اوضح الرطروط ان دور الوزارة ينحصر بالاستجابة لطلب المستفيد واجراء الدراسات والتنسيب لوزارة الطاقة بواقع الحال".
ووفق بيانات وزارة التنمية الاجتماعية تبلغ نسبة الأسر الفقيرة في المملكة 14 بالمائة.
وكان مجلس الوزراء قد وافق خلال جلسة عقدت أول من أمس على ايصال التيار الكهربائي للمنازل الفردية الواقعة خارج التنظيم في مناطق جيوب الفقر فقط.
وكانت الحكومة درست امكانية ايصال التيار الكهربائي للمنازل خارج حدود التنظيم على حساب فلس الريف وبكلفة حدها الأقصى 6 آلاف دينار، الا انه تعذر ذلك نظرا لبعد هذه المنازل عن الشبكات القائمة وعدم مقدرة المستفيدين على دفع فرق الكلفة المتبقية.-(بترا)

التعليق