اختتام فعاليات برنامج حواري "بناء قدرات الحوار السياسي"

تم نشره في الخميس 17 آذار / مارس 2016. 12:00 صباحاً

عمان -الغد- اختتمت فعاليات برنامج حواري تحت عنوان "بناء قدرات الحوار السياسي"، والذي شارك به 90 طالبا وطالبة، يمثلون 6 جامعات أردنية، وعلى مدار 5 أيام.
وتناول البرنامج، الذي أقامته الجمعية الأردنية لتنمية المجتمع المحلي بالتعاون مع وزارة التنمية السياسية والشؤون البرلمانية وهيئة شباب كلنا الأردن والاتحاد الأوروبي، عدة مواضيع أبرزها: الإرهاب، اللجوء السوري وأثره على المملكة، الاختلاط بين الجنسين، المفاعل النووي الأردني، والتشريعات الأردنية ودورها بمكافحة الفساد.
وخضع المشاركون لتدريب مكثف، على أيد مدربين أوروبيين ومحليين، حول سبل الحوار وآلياته وطرقه، وأهمية احترام الرأي والرأي الآخر، وضرورة التعامل مع الأفكار المطروحة بشكل إيجابي.
ورعى العين بسام حدادين حفل الختام، الذي تضمن نهائيات الحوارات التي أقيمت بين فريقي شباب كلنا الأردن في جنوب عمان ونظرائهم بمنطقة خلدا، واللذين تأهلا للمناظرات النهائية حول تشريعات مكافحة الفساد، وإن كانت كافية أم لا.
من جهته، قال أمين عام هيئة شباب كلنا الأردن عبد الرحيم الزواهرة إن هذا البرنامج يحمل في طياته أمورا ايجابية، خصوصاً في العناوين والأفكار المطروحة للحوار.
بدوره، قدم ممثل وزارة التنمية السياسية والشؤون البرلمانية أحمد العجارمة لمحة عن البرنامج، منوها أن البرنامج ممول من قبل الاتحاد الأوروبي (برنامج شباب الاورومتوسطي).
وأضاف إن الفكرة من البرنامج هي اتاحة الفرصة لتبادل الخبرة بين الشباب الأوروبي وشباب دول جنوب المتوسط.
من جانبه، اعتبر الدكتور توفيق شومر من الجامعة الأردنية، الذي شارك كحكم ضمن فعاليات البرنامج، أن المناظرات التي تجري تهدف لتوسيع قاعدة المعرفة لدى شبابنا، والاطلاع على القضايا المطروحة ومناقشتها.

التعليق