الملكة رانيا تطلع على مخططات أسبوع عمان للتصميم

تم نشره في الأربعاء 30 آذار / مارس 2016. 06:39 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 30 آذار / مارس 2016. 06:50 مـساءً
  • الملكة رانيا تطلع على مخططات أسبوع عمان للتصميم
  • الملكة رانيا تطلع على مخططات أسبوع عمان للتصميم

عمان- شاهدت جلالة الملكة رانيا العبدالله اليوم في جاليري رأس العين المخطط الخاص بأسبوع عمان للتصميم الذي اطلقته جلالتها ليكون منصة لتعزيز قطاع التصميم في الاردن والانطلاق به نحو التقدير الدولي وليصبح حدثاً سنوياً يحتفي بالمواهب والتجارب الوطنية والعربية.

واستمعت جلالتها الى شرح قدمه فريق ادارة وتصميم وتخطيط الاسبوع كل من عبير صيقلي ورنا بيروتي عن فعاليات الاسبوع التي ستبدأ في عمان للمرة الاولى في ايلول القادم بالتعاون مع أمانه عمان الكبرى.

وقالت بيروتي ان اختيار منطقة وسط عمان جاء لما لها من مميزات تجمع بين التراث والحداثة ولحاجتها الى افكار ابداعية تسهم في تفعيل استخدامات المكان والمساحات التي تشملها بدءاً من جاليري رأس العين مرورا بمبنى وساحات امانة عمان ومتحف الاردن والاسواق التجارية القديمة وصولا الى مجمع رغدان السياحي.

وقالت صيقلي ان الاسبوع جاء بتوجيهات جلالة الملكة رانيا ليحفز المساحة الابداعية لدى العاملين والمهتمين بالتصميم في مختلف مجالاته المتداخلة بمناحي الحياة والمنسجمة مع الافراد والمكان ضمن سلسلة من الأنشطة والمتحدثين وورش العمل التفاعلية التي سيشهدها الاسبوع وتهدف الى الخروج بأفكار يمكن الاستثمار فيها لتخدم المكان وقاطنيه وزواره.

والتقت جلالتها بحضور أمين عمان عقل بلتاجي مجموعة من المهندسين المعماريين حديثي التخرج المشاركين بالتصميم الحضري لمكان الاسبوع، مستمعة منهم الى شرح حول الافكار والتصميم المقترح لمخطط المكان وكيف تم الاخذ بعين الاعتبار جميع الاماكن الموجودة في مساحة المكان وتوظيف ابعادها التاريخية والتراثية وحركة الافراد.

كما قدم المهندسون عرضاً لدراسة ميدانية تم اجراؤها بخصوص احتياجات التخطيط الحضري للمنطقة التي سيقام عليها الأسبوع.

وقدم المهندس المعماري سهل الحياري شرحاً موجزاً عن التصميمات الداخلية التي سيتم تنفيذها في صالة جاليري رأس العين وكيف سيتم توظيف المكان ليعكس مختلف الفعاليات التي سيتضمنها الاسبوع من العمارة والأثاث والحرف اليدوية والتصميم الجرافيكي والرقمي.

بعد ذلك تجولت جلالتها في جزء من المنطقة المخصصة لإقامة الأسبوع الممتد من مبنى الأمانة وحتى الساحة الخارجية لمتحف الأردن مستمعة الى شرح عن الفعاليات التي سيتم عرضها في المنطقة.

وفي السنة الأولى لتنظيمه سيشهد الاسبوع عرضا للأفكار المحلية والعربية، وسيقدم برنامجاً من الفعاليات وورش العمل والمحاضرين الدوليين والمعارض التي تتضمن العديد من المناقشات وفرص الأعمال والتواصل.

كما سيعرض الأسبوع أعمالاً أصلية وفي أعلى مستويات الجودة لمصممين مختارين في جميع مجالات التصميم المتاحة.(بترا)

التعليق