من الطاقة الشمسية

"أورانج" تعلن قريبا عن مشروعها الخاص لتوليد الكهرباء

تم نشره في الاثنين 11 نيسان / أبريل 2016. 11:00 مـساءً
  • مبنى شركة اورانج - (أرشيفية)

إبراهيم المبيضين

عمان - أعلن المدير التنفيذي للمالية، نائب الرئيس في شركة "اورانج الأردن" رسلان ديرانية، أمس، أن الشركة ستعلن قريبا عن اتفاقية مع ائتلاف متخصص للمضي قدما بتنفيذ مشروعها الخاص بتوليد الكهرباء عبر الطاقة الشمسية.
وقال ديرانية، في تصريحات خاصة لـ"الغد": "إن شركة "اورانج الأردن" أحالت العطاء بالمشروع على ائتلاف متخصص في بناء وتطوير مثل هذه المشاريع، وذلك لمساعدة الشركة في بناء خمس مزارع أو محطات للطاقة الشمسية ستكون موزعة في محافظات المملكة كافة.
وأكد ديرانية أنه سيجري خلال فترة قريبة الإعلان رسميا عن توقيع اتفاقية المشروع مع الائتلاف المتخصص في مثل هذه المشاريع، وتفاصيل المشروع الذي وصفه بـ"الطموح" و"الاستراتيجي" للشركة التي تسعى لتخفيض فاتورتها السنوية من الكهرباء، وتعزيز دورها في الحفاظ على البيئة واستخدام وسائل الطاقة المتجددة من باب الاستدامة.
وأوضح ديرانية أنه من المتوقع أن ينجز المشروع ويخرج الى حيز الوجود وبيان أثره خلال العام المقبل، وذلك مع استكمال الشركة تجهيز الأراضي التي ستقام وتنفذ عليها المحطات أو المزارع الشمسية.
وأكد أن هذه المحطات ستكون موزعة في محافظات المملكة: الشمال، الوسط، والجنوب.
وقال إن الشركة تتأمل أن تسهم هذه الخطوة وهذا المشروع في تخفيض تكاليف الفاتورة السنوية للكهرباء على الشركة بنسبة تصل الى 60 %، كما أشار الى أهميته في دعم الجهود الوطنية الرامية لإيجاد حلول طاقة نظيفة ومستدامة وسعي الشركة لتقليل انبعاثاتها لثاني أكسيد الكربون.
وتتراوح قيمة فاتورة الكهرباء السنوية لشركة "أورانج الأردن" حاليا بين 16 و17 مليون دينار سنويا مقارنة مع 5 ملايين دينار قبل العام 2012 وهو العام الذي رفعت الحكومة بعده أسعار الكهرباء أكثر من مرة وشمل قرارها شركات الاتصالات.
وكانت الحكومة رفعت تعرفة الكهرباء على قطاع الاتصالات بنسبة 150 %، وبدأت بتطبيقه خلال النصف الثاني من العام 2012؛ حيث كانت شركات القطاع استغربت هذا القرار الذي زاد من حجم العبء المفروض عليها في سوق تشهد منافسة هي الأعلى مقارنة بقطاعات اقتصادية أخرى.
وكانت النتائج المالية لشركة "أورانج الأردن" عن العام 2015 أظهرت أن صافي أرباح الشركة بعد الضريبة انخفض بنسبة بلغت 62 % ليصل الى 16.1 مليون دينار للعام 2015 مقارنة مع حوالي 42.1 مليون دينار صافي أرباح الشركة المسجل في العام السابق 2014؛ حيث عزت الشركة هذا الانخاض لأسباب عدة منها زيادة مصاريف الإطفاءات للتكلفة العالية لرسوم الترددات في الأردن، وتكلفة التدني المرتبطة بالشبكة القديمة والتي تم استبدالها بشبكة جديدة كليا، ومصاريف فاتورة الكهرباء العالية على الشركة، والضرائب المفروضة على الخدمة.
وانخفضت إيرادات "أورانج" في العام 2015 بنسبة 2.1 %؛ حيث بلغت 337.8 مليون دينار في العام الماضي، مقارنة مع 345 مليون دينار في العام 2014، وجاء هذا الانخفاض بشكل أساسي نتيجة الانخفاض في ايرادات الخلوي المدفوعة مسبقا.
وشهدت قاعدة المشتركين للشركة  في العام 2015 ارتفاعا بنسبة بلغت 21.1 % لتصل الى 4.840 مليون مشترك في نهاية العام 2015، وذلك بالمقارنة مع 3.997 مليون مشترك في نهاية العام السابق 2014، وعزت الشركة هذا الارتفاع في أعداد الاشتراكات الى زيادة عدد مشتركي الهاتف الخلوي نتيجة العروض التسويقية المنافسة خاصة بعد إطلاق خدمات الجيل الرابع.

ibrahim.almbaideen@alghad.jo

التعليق