وزير الخارجية يعرض خلال استضافته في منتدى الأمن العالمي موقف الأردن من تطورات المنطقة

جودة يؤكد أهمية تضافر الجهود لمحاربة الإرهاب والتطرف

تم نشره في السبت 16 نيسان / أبريل 2016. 11:00 مـساءً
  • وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة يشارك بمنتدى الأمن العالمي في براتيسلافا أمس - (بترا)

براتيسلافا - عرض نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة على المشاركين في منتدى الأمن العالمي الذي انعقد أمس في مدينة براتيسلافا عاصمة جمهورية سلوفاكيا أمس تطورات الوضع في المنطقة ودور الأردن وموقفه من هذه التطورات.
وأكد جودة والذي استضافه المنتدى ليلقي كلمة رئيسية أهمية تضافر جهود المجتمع الدولي على كل الصعد لمحاربة الإرهاب والتطرف الذي يهدد العالم اجمع والتعامل مع هذا الخطر ضمن نهج شمولي، مشددا على أن الاردن كان وسيبقى على الدوام في طليعة هذه الجهود.
وأعاد تأكيد الموقف الأردني الثابت بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني منذ بداية الازمة السورية الداعي للتوصل إلى حل سياسي يضمن أمن وآمان سورية ووحدتها الترابية بمشاركة كل مكونات الشعب السوري، مشددا على أهمية العمل لإنجاز هذا الحل السياسي الشامل استنادا للقرار الاممي بهذا الخصوص ومقررات جنيف 1 والبياناتِ الصادرةِ عن المجموعةِ الدولية لدعم سورية في اجتماعاتِها بفيينا ونيويورك واخيرا في ميونخ ومفاوضات جنيف.
وأشار الى العبء الكبير الذي يتحمله الأردن نتيجة استقباله أكثر من مليون و300 ألف لاجئ سوري يشكلون ما نسبته 20 % من سكان الأردن والضغط الكبير على البنية التحتية في قطاعات رئيسية منها المياه والطاقة والتعليم والصحة والوظائف، مؤكدا أهمية ان يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته لمساعدة ومساندة الأردن لتمكينه من الاستمرار بأداء هذا الدور الإنساني المهم.
وفيما يتعلق بتطورات الوضع على الساحة الفلسطينية دعا جوده لاعادة اطلاق مفاوضات جادة وفاعلة ومحددة باطار زمني تفضي بالنهاية الى تجسيد حل الدولتين الذي تقوم بموجبه الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 استنادا الى المرجعيات الدولية ومبادرة السلام العربية وبما يحفظ ويصون بالكامل مصالح الاردن الحيوية، مشددا على الدور الاميركي في هذا الاطار.
وعرض جوده تطورات الوضع في عدد من الدول العربية بما فيها اليمن والعراق وليبيا واهمية التوصل الى حلول سياسية لهذه الاوضاع.
وكان المشاركون في المنتدي قد أشادوا بما يتمتع به الأردن من أمن واستقرار وسط المنطقة، مؤكدين أهمية الدور المحوري الذي يضطلع به الأردن بقيادة جلالة الملك عبد الله في التعامل مع تطورات الاوضاع في المنطقة والعمل على تحقيق السلام والاستقرار فيها.-(بترا)

التعليق