66.5 % نسبة المساهمة الألمانية من إجمالي تكلفة المشروع

افتتاح توسعة محطة كفرنجة لخدمة 95 ألف نسمة بالصرف الصحي

تم نشره في الأربعاء 20 نيسان / أبريل 2016. 11:00 مـساءً
  • وزير المياه والري حازم الناصر-(أرشيفية)

عمان-الغد- يفتتح وزير المياه والري حازم الناصر اليوم توسعة محطة تنقية كفرنجة بعد تحديثها وتطويرها وتحويلها للعمل بطريقة ميكانيكية حديثة، لخدمة نحو 95 ألف نسمة في مناطق محافظة عجلون.
ويعد المشروع، الذي يحضر حفل افتتاحه مدير عام بنك الأعمار الإلماني فلوريان رابان، من المشاريع الوطنية المهمة في قطاع الصرف الصحي.
وقال الناصر، في تصريح صحفي أمس إن افتتاح المحطة يأتي بعد سلسلة جهود لإنجازها في هذا الوقت، مبينا الأثر الكبير للمحطة في خدمة المناطق المعنية بالصرف الصحي لوقف حالة التدهور البيئي التي تعانيها، وخاصة مناطق عجلون وكفرنجة، والتعامل معها وفق أحدث التقنيات الحديثة لحل المشكلة البيئية في المنطقة.
وجدد تأكيد مضي وزارته في سياستها الرامية للوصول الى 80% من المخدومين بشبكات الصرف الصحي بحلول العام 2025 في جميع مناطق المملكة ضمن استراتيجيتها الوطنية حتى العام 2025، موضحا أن الوزارة عملت مع بنك الإعمار الألماني (kfw) لتأمين التمويل اللازم لتنفيذ هذه المحطة.
وبلغت مساهمة بنك Kfw في المشروع ما يتجاوز 66.5% من اجمالي تكلفته البالغة نحو 10.5 مليون دينار، والباقي من خزينة المملكة، حيث ستوفر المحطة الخدمة لما يتجاوز 95 ألف نسمة في جميع مناطق المحافظة، خاصة مناطق عجلون وعين جنا وعنجرة وكفرنجة وعين البستان والعامرية.
بدوره، أوضح أمين عام سلطة المياه توفيق الحباشنة أن المحطة، التي تم إنشاؤها العام 1989 بطاقة 1900 متر مكعب/ يوميا ونتيجة لازدياد أعداد السكان المخدومين من جهة وتواجد عشرات الآلاف من اللاجئين السوريين في هذه المناطق، لم تعد قادرة على استيعاب الأحمال الزائدة، حيث تم البدء بأعمال التوسعة بداية العام 2014 لتصبح طاقتها الاستيعابية 9 آلاف متر مكعب لخدمة 4578 عقارا.
وبين أنه ستتم معالجة مياه الصرف الصحي حسب المواصفة الأردنية لتتطابق مع المعايير الدولية العالمية للزراعات الرعوية والمقيدة، حيث سيتم الاستفادة من كميات المياه المعالجة لري المناطق المجاورة للمحطة بمساحة 150 دونما، وكذلك تزويد المزارعين لري ما مساحته 500 دونم في منطقة وادي راجب.

التعليق