"لعبة العروش" يعود بموسمه السادس بقمة شعبيته

تم نشره في الثلاثاء 26 نيسان / أبريل 2016. 11:00 مـساءً

لوس أنجليس- عاد مسلسل الفانتازيا (لعبة العروش) منذ مطلع الأسبوع الحالي معلنا بدء عرض موسمه السادس وهو في قمة شعبيته بعد أن ظل عشاقه الذين يقدرون بالملايين قرابة عام في حالة ترقب بعد الأحداث الصادمة التي وقعت في الحلقة الأخيرة بالموسم السادس بقلعة (كاسل بلاك).
وينطلق الموسم السادس، المكون من 10 حلقات كما جرت العادة، بحلقة تحمل عنوان (المرأة الحمراء)، والتي كانت عرضت في حفل خاص في العاشر من الشهر الحالي بالمسرح الصيني في هوليوود، ولكن لم تخرج أي تسريبات بخصوصها، سوى أنها ستكشف جانبا من مستقبل بعض الشخصيات الرئيسية.
وحضر هذا العرض الخاص عدد من أبطال المسلسل مثل بيتر دينكليج الذي يجسد شخصية (تيريون لانيستر) ونيكولاي كوستر والداو (جيمي لانيستر) ولينا هيدي (سيرسي لانيستر) وايميليا كلارك (دانيريس تارجريان) وصوفي ترنر (سانسا ستارك) وميسي ويليامز (آريا ستارك) وجوناثان برايس (العصفور الأعلى)، ضمن آخرين.
ولم يحضر كيت هارينجتون الذي يجسد شخصية (جون سنو) العرض، مما يثير التكهنات بخصوص مستقبله؛ حيث إنه على الرغم من تعرضه للقتل في الحلقة الأخيرة، إلا أن البعض يصر على أنه سيتم بعثه مجددا في الموسم السادس.
ومع نهاية الموسم الخامس من المسلسل، الذي تنتجه قناة (إتش بي أو) والمستوحى من سلسلة روايات (أغنية الجليد والنار) للكاتب جورج أر أر مارتن، ظلت كل الجبهات مفتوحة بمقتل جون سنو واستمرار معاناة دانيريس تارجريان وسقوطها مجددا بين أيدي قبائل الدوثراكي، والإذلال العام الذي تعرضت له سيرسي لانيستر في كينجز لاندينج بعد (مسيرة العار)، أو ما سيحدث لأريا ستارك بعدما فقدت بصرها أثناء رحلة تدريبها.
ومن المتوقع، مع العلم بأنه لا شيء يمكن توقعه في (لعبة العروش)، أن يشهد الجزء الجديد تقدم الشخصيات نحو مصائرهم المختلفة في ظل انشاء تحالفات جديدة بين العائلات التي تقطن قارتي ويستروس وإيسوس، في العالم الخيالي للسلسلة.
ويعود في الموسم السادس ايزاك هيمبستيد الذي يجسد شخصية بران ستارك بعد غيابه عن الموسم الماضي؛ حيث قال أثناء العرض الخاص للحلقة الأولى في هوليوود "إن ما سيراه الجمهور في الحلقة الأولى لن يكون شيئا مقارنة بما سيأتي لاحقا".
وأضاف هيمبستيد "هناك أشياء كبيرة مقبلة. إنها أشياء ستظل في الذاكرة مثل الأحداث الضخمة التي حدثت في السلسلة. اذا ما فكرنا في حلقات من المواسم الماضية مثل (الزفاف الأحمر) أو (هاردهوم)، فإن الأمر سيكون أشبه بجمع كل هذه المشاعر معا في إحساس واحد. هذا هو ما يجب أن ينتظره الجمهور من الموسم السادس".
يشار إلى أن حلقة (الزفاف الأحمر) شهدت أحداثا مأساوية وصادمة بمقتل "ملك الشمال" روب ستارك ووالدته كيتلين ستارك ضمن آخرين أثناء عرس على يد عائلة والدر فراي، الأمر الذي شكل صدمة نفسية كبيرة لأغلب متابعي المسلسل، فيما أن حلقة (هاردهوم)، كانت أول ظهور حقيقي لجيش (الآخرون) و(السائرون البيض)، وشهدت من أكبر معارك المسلسل.
يذكر أن مسلسل (لعبة العروش) حصل العام الماضي على 12 من جوائز (إيمي) التلفزيونية، وهو رقم قياسي تضمن ألقاب أفضل مسلسل درامي وأفضل ممثل مساعد في مسلسل درامي (بيتر دينكليج) وأفضل مخرج (ديفيد ناتر)، ضمن جوائز أخرى.
وتعد هذه أول مرة يسبق فيها المسلسل أحداث سلسلة الروايات، مع العلم بأن كاتبي السيناريو ديفيد بينيوف ودي بي ويس، مبتكري السلسلة، كانا اطلعا بإذن من مارتين على جانب من كتاب الجزء السادس الذي يحمل عنوان (رياح الشتاء) والذي كان الروائي بدأ في كتابته العام 2010.
يذكر أن كل من بينيوف ويس كانا كشفا مؤخرا في حوار مع مجلة (فارايتي) عن نيتهما تصوير موسمين إضافيين بإجمالي 13 حلقة، سبعة في الموسم السابع وستة بالنسبة للموسم الأخير، ولكن قناة (إتش بي أو) لم تتسرع وتعلن قرارا نهائيا في هذا الصدد، خاصة في ظل شعبية المسلسل الكبيرة.
يشار إلى أن الموسم السابع من المقرر أن يبدأ تصويره في تموز (يوليو) المقبل، مع العلم أن إمكانية بناء مسلسل جديد على أساس قصص مشتقة من الرواية يعد أمرا ممكنا للغاية، خاصة اذا ما كان الأمر يتعلق بتقديم القصص المتعلقة بثورة التي حدثت ضد شخصية (الملك المجنون) أو حروب (رقصة التنانين). - (إفي)

التعليق