تسليم مكتبة الراحل محمد نزال العرموطي للمكتبة الوطنية

تم نشره في الخميس 5 أيار / مايو 2016. 11:00 مـساءً

عمان - الغد - أقيم في دائرة المكتبة الوطنية أول من أمس، حفل تسليم مكتبة الراحل محمد نزال العرموطي للدائرة، حيث كانت عائلة الفقيد قد قامت بإهداء الدائرة مكتبته المؤلفة من أكثر من ستة آلاف كتاب والعديد من الوثائق والصور، وتعتبر مكتبة العرموطي أكبر مكتبة خاصة تم التبرع بها لدائرة المكتبة الوطنية علماً بأن الدائرة تحتضن 25 مكتبة خاصة تبرع بها عدد من الرموز والشخصيات الاردنية والسفارات، تتضمن حوالي (18) ألف كتاب ويبلغ عدد مجموعات الوثائق الخاصة (198) مجموعة.
وأعرب مدير عام الدائرة محمد يونس العبادي عن شكره وتقديره لعائلة العرموطي على اختيار دائرة المكتبة الوطنية لتحتضن هذا الارث العريق، والذي يحتوي أمهات الكتب وعدد كبير من الكتب النادرة، والتي يعد وجودها ضمن مقتنيات المكتبة اثراءً نوعياً وكمياً قيماً لمجموعاتها.
واستذكر العبادي سيرة الراحل العرموطي مبيناً أنها سيرة تستحق ان نقف أمامها لما ملكت من مقدرة وتنوع على صياغة أنموذج لرجل العمل العام ورجل الادارة، ورجل أجمعت على محبته قلوب الرجال لما ملك من خصال طيبة عبر عقود منحها في خدمة وطنه.
وقد عرف الأردنيون الراحل محمد نزال العرموطي في عديد من المواقع، وعهدوه بتلك الخصال الطيبة، خلال سني خدمته في مجلس الأمة وضريبة الدخل ووزارة المالية ثم متصرفاً يمتلك الاسلوب الطيب القريب الدافئ في قربه من الناس، إذ عهده الأردنيون وهو متصرف السلط والكرك، ووفى في عطائه لضفة النهر الغربية خلال خدمته متصرفاً أيضاً في نابلس والخليل.
من جانبها القت السيدة انتصار العرموطي كلمة باسم عائلة الراحل، أكدت فيها أن المكتبة جزء من الجوانب العديدة التي اهتم بها منذ نعومة أظفاره وترك بها وبغيرها ظلالاً وارفة لذريته وأبناء وطنه بحيث انطبق عليه الصفات التي نعته بها كل مقامات ومراتب المجتمع.
وتمنت أن تنتفع بمكنونات هذه المكتبة الاجيال القادمة، ما ينعكس فائدة مستمرة على الوطن الغالي.
وتحدث عدد من الحضور منهم العين حماد المعايطة والشاعر عبد الرحمن مبيضين الذين شكروا عائلة الراحل على هذه البادرة الطيبة النموذج.

التعليق