وقفة شبابية أمام "النواب" ترفض التطبيع

تم نشره في الأربعاء 25 أيار / مايو 2016. 11:00 مـساءً
  • مشاركون بالوقفة امام "النواب" يرفعون الاعلام الوطنية والشعارات الرافضة للتطبيع (من المصدر).

عمان- الغد- نظمت قوى شبابية وطلابية مساء أول من أمس، وقفة أمام مجلس النواب، احتجاجاً على إقرار المجلس لقانون الاستثمار، وما اعتبره المحتجون "عدم منع الشركات الصهيونية من المشاركة في الصندوق".
وأكد المشاركون في الوقفة الاحتجاجية على رفضهم لكافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني، واعتبروا ان ثمة "زحفا رسميا نحو تكريس التطبيع، كنهج وسياسة رسمية"، واتهموا مجلس النواب بانه بات "شريكاً رئيسياً في هذه السياسة التطبيعية".
وحمل المحتجون، في يافطات وشعارات رفعوها بالوقفة، على مجلس النواب، معتبرين انهم "لا يمثل الشعب، الذي يرفض أي تطبيع مع الكيان الصهيوني، ويعتبره العدو الرئيسي للأردن".
ورفع المشاركون شعارات من قبيل "استعمار.. لا استثمار"، "لا لبيع مقدرات الوطن"، "لا للتطبيع مع الكيان الصهيوني"، "اغلقوا بوابات التطبيع مع الكيان الصهيوني"، و"يا مجلس النواب... لن تجبرونا على التطبيع".
كما هتف المشاركون بهتافات تندد بموقف مجلس النواب، متهمين اياه بـ"خذلان الشعب الأردني، والانصياع لإرادة الحكومة، بتمرير مشروع القانون كما ورد من الحكومة".

التعليق