قادة العالم يجتمعون في اليابان قبل قمة مجموعة السبع

تم نشره في الأربعاء 25 أيار / مايو 2016. 11:00 مـساءً
  • الرئيس الأميركي باراك أوباما- (أرشيفية)

ايسي-شيما - وصل الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى اليابان أمس لحضور قمة مجموعة السبع في ايسي-شيما (وسط) قبل أن يقوم بأول زيارة لرئيس أميركي اثناء توليه الرئاسة إلى هيروشيما التي قصفها الأميركيون بقنبلة ذرية العام 1945.
وسينضم أوباما إلى قادة الدول الديمقراطية الغنية في القمة التي يتوقع ان يهيمن عليها تباطؤ الاقتصاد العالمي.
ويتوجه كذلك زعماء ورؤساء حكومات كل من بريطانيا وفرنسا والمانيا وايطاليا وكندا للمشاركة في القمة التي تستضيفها اليابان في ايسي شيما المنطقة الجبلية القليلة السكان والتي تبعد 300 كلم جنوب غرب طوكيو ويعتمد سكانها المسنين في معظمهم على السياحة وتجارة اللؤلؤ الاصطناعي.
وشددت الاجراءات الأمنية في جميع انحاء المنطقة حيث تم نشر آلاف رجال الشرطة الاضافيين في محطات القطارات وموانئ العبارات، ولتنظيم حركة المرور في الطرق التي عادة ما تكون هادئة خلال الاجتماع الذي يستمر يومين. وأكدت طوكيو تشديد الاجراءات الأمنية في اعقاب الهجمات التي شهدتها كل من باريس وبروكسل في الاشهر الاخيرة.
وازيلت سلال القمامة أو اغلقت بشكل دائم، كما منع استخدام الخزائن التي تعمل بالقطع المعدنية في محطات القطار وقطارات الانفاق في العاصمة والمناطق المحيطة بموقع انعقاد القمة.
ولكن وعلى عكس ما يحدث في العديد من الديموقراطيات الغنية، فانه من غير المرجح ان تتسبب الاحتجاجات في اي ازعاج امني.-(ا ف ب)

التعليق