توقع حركة تجارية نشطة في‘‘رمضان‘‘ بالتزامن مع عودة المغتربين

تم نشره في الثلاثاء 31 أيار / مايو 2016. 12:00 صباحاً
  • متسوقون في أحد المراكز التجارية في عمان-(الغد)

هبة العيساوي

عمان- توقع عاملون في القطاع التجاري حركة نشطة في الأسواق مع بدء عودة المغتربين للمملكة وقدوم السياح العرب واقتراب شهر رمضان الفضيل.
وبين هؤلاء في حديث لـ "الغد" أن الفترة بين نهاية شهر أيار (مايو) الحالي وحتى نهاية أيلول (سبتمبر) المقبل تعتبر موسما مهما للتجار، إذ يساهم في نسبة كبيرة من المبيعات.
واستبعد التجار أن ترتفع الأسعار في هذه الفترة نظرا لتوفر مخزون كبير من المواد الغذائية والعروض التجارية في ظل المنافسة الشديدة.
وبدأت المملكة باستقبال المغتربين الأردنيين منذ نحو أسبوع إلى جانب السياح العرب، وتحديدا من دول الخليج بالتزامن مع بدء العطلة الدراسية عندهم.
وبحسب آخر بيانات من وزارة الخارجية الأردنية، يبلغ عدد المغتربين نحو مليون يتوزعون على حوالي 70 دولة.
وأظهرت البيانات أن 79.5 % من المغتربين الأردنيين يتواجدون في دول الخليج العربي، و11 % في أميركا وكندا، و4.3 % في أوروبا، و3 % في باقي الدول العربية.
ممثل قطاع المواد الغذائية في غرفة تجارة الأردن رائد حمادة، قال إنه في كل عام تنتعش الحركة التجارية في موسم الصيف مع بدء عودة المغتربين الذين يأتون لقضاء شهر رمضان في الأردن، ولحضور حفلات الأعراس والمناسبات بشكل عام.
وبين حمادة أن الموسم الممتد ما بين شهر أيار (مايو) وحتى نهاية أيلول (سبتمبر) ترتفع فيه الحركة التجارية بمعدل نحو 35 % عن أشهر الشتاء خلال الفترة الممتدة من شهر تشرين الثاني (نوفمبر) وحتى آذار (مارس).
وأشار إلى أن استهلاك المواطنين يرتفع في فصل الصيف لأن النهار يطول وتكثر فيه الولائم والزيارات الاجتماعية.
بدوره، اتفق مدير عام شركة سيفوي ليث هلال مع حمادة، متوقعا أن يستقبل الأردن عددا كبيرا من الزوار خلال الصيف الحالي سواء من المغتربين الأردنيين أو السياح العرب.
وأشار هلال إلى أن العاملين في وزارة السياحة يتوقعون دخول مليون سيارة خلال فترة الصيف إلى المملكة، الأمر الذي يشير إلى أن الحركة التجارية سترتفع بشكل كبير.
وأكد أن التجار مستعدون لهذا الموسم بشكل جيد من حيث المخزون والعروض واستيراد جميع المنتجات.
وأشار هلال إلى فترة الصيف كل عام تعتبر أطول من العام السابق، لذلك تكثر المناسبات، وبالتالي فإن الاستهلاك يرتفع.
وتوقع أن يرتفع طلب المواطنين على مختلف المنتجات والسلع التجارية نحو 20 بالمائة عن الموسم السابق.
من جانبه، اتفق ممثل قطاع الألبسة والأقمشة والمجوهرات في تجارة الأردن أسعد القواسمي مع سابقيه، موضحا أن موسم الصيف يشكل نحو 50 % من دخل التجار طوال العام، مشيرا إلى أنه "موسم مهم جدا ويستعد له التجار من حيث تشكيلة البضائع والمخزون".
وقال إن "فترة عودة المغتربين التي يتخللها بدء شهر رمضان وعيدا الفطر والأضحى هي فترة يعول عليها التاجر وينتظرها من العام إلى العام".
وأشار القواسمي إلى انخفاض أسعار الألبسة والأحذية وتحديدا بعد تخفيض ضريبة المبيعات والرسوم الجمركية.

Hiba.isawe@alghad.jo

التعليق