توقيف قاتل زوجته وابنته وابنه 15 يوما

تم نشره في الأربعاء 8 حزيران / يونيو 2016. 11:00 مـساءً
  • محكمة (تعبيرية)

موفق كمال

عمان - أوقف مدعي عام الجنايات الكبرى أسحق أبو عوض، الرجل السبعيني المتهم بقتل زوجته وابنه وابنته، مدة 15 يوما على ذمة التحقيق في مركز إصلاح وتأهيل ماركا بعد أن أسند إليه تهمة "القتل العمد مكررة ثلاث مرات".
وأوقف على ذمة القضية متهم آخر بحيازة سلاح ناري بدون ترخيص (بامبكشن)، والذي استخدمه المتهم في ارتكاب الجريمة، فالمعلومات الواردة بالتحقيق تشير إلى "أن المتهم عندما قرر ارتكاب جريمته أحضر هذا السلاح من منزل صديق له كان قد أودعه على سبيل الأمانة".
واستيقظ الشارع الأردني صباح أول من أمس على جريمة قتل، حيث أقدم سبعيني على قتل زوجته وابنته وابنه، بمنطقة الهاشمي الشمالي في عمان.
وتشير مصادر مقربة من التحقيق إلى "أن خلافا بين المتهم وابنه (28 عاما)، بسبب خلافات بين الأخير وزوجته، التي تزوج منها قبل أسبوع من وقوع الجريمة، ما دفع زوجة الابن أن تغضب إلى منزل ذويها، علما بأنها كانت تقيم في منزل العائلة الذي وقعت فيه الجريمة".
وتضيف "كانت زوجة الابن على خلاف مع زوجها وشقيقته وأمه، فيما انتقل الخلاف بين الأب السبعيني (المتهم) وبين الابن، بعد أن انحاز المتهم إلى جانب زوجة ابنه، ما أدى إلى نشوب الخلافات العائلية".
وتابعت "على ضوء ذلك أحضر المتهم سلاح (بامبكشن) من منزل صديقه يدعي أن ملكيته له، وتوجه الى ابنه وقام بإطلاق النار عليه فأصابه بالصدر ما أدى الى قتله على الفور، وبعدها بدأت الزوجة بالصراخ فأجهز على زوجته (64 عاما) برصاصة بالعنق وأخرى بالرأس، ومن ثم استيقظت ابنة المتهم من نومها على صوت إطلاق النار، فتلقت رصاصة من أبيها في الوجه ما أدى الى وفاتها".
وكانت الأجهزة الأمنية حضرت إلى موقع الجريمة وتم ضبط السلاح المستخدم في ارتكاب الجريمة، وتم تحويل المتهم بعد ضبط أقواله إلى مدعي عام الجنايات الكبرى.

التعليق