تشوهات بيئية نتيجة حفريات المقالع في عجلون

تم نشره في الأحد 12 حزيران / يونيو 2016. 11:00 مـساءً

عجلون - طالب عدد من المهتمين بالشأن البيئي والسياحي في محافظة عجلون الجهات المعنية العمل على تكثيف الرقابة على المقالع الحجرية التي اصبحت تشوه البيئة وتهدد الصحة والسلامة العامة.
وقال رئيس اللجنة العلمية في جمعية البيئة الاردنية المهندس خالد العنانزه ان حفريات المقالع المنتشرة في عدد من مناطق المحافظة اصبحت تشكل صورة غير حضارية عدا عن اثارها السلبية في القضاء على التنوع الحيوي وتغيير تضاريس البيئة الطبيعية.
وأشار رئيس جمعية البيئة السياحية وصفي حداد الى اهمية اتخاذ اجراءات رادعة بحق منفذي الحفريات في تلك المقالع كونها اصبحت تلحق اذى بالمواطنين وتشوه الطبيعة.
وبينت الناشطة التطوعية والبيئية وفاء فريحات ان المقالع تستنزف من الثروة الطبيعية للمحافظة التي تتمتع بميزات نسبية بيئية وتكثر فيها الغابات الامر الذي يتطلب التعامل بحزم واتخاذ الاجراءات القانونية بحق المخالفين.
وقال محافظ عجلون رئيس لجنة الصحة والسلامة العامة الدكتور فلاح السويلمين ان اللجنة وبالتعاون مع الجهات المعنية من شرطة وادارة ملكية لحماية البيئة تكثف من جولاتها الرقابية على اصحاب المقالع لإلزامهم بتطبيق شروط السلامة العامة، مبينا انه تم اغلاق المقالع المعتدية على الثروة الحرجية والتي يسعى اصحابها الى تحقيق المكاسب بطريقة غير قانونية.-(بترا)

التعليق