القوات العراقية تقترب من قاعدة جنوب الموصل

تم نشره في الأربعاء 29 حزيران / يونيو 2016. 11:00 مـساءً

بغداد - أعلنت وزارة الدفاع العراقية استعادة مفرق قضاء الشرقاط من قبضة تنظيم "داعش" ووصول قواتها إلى منطقة على مقربة من قاعدة القيارة العسكرية جنوب مدينة الموصل.
وأشارت الوزارة في بيان أمس، إلى تمكن جهاز مكافحة الإرهاب بإسناد من فرق مدرعة من تأمين الطريق الرابط بين قضائي بيجي والشرقاط في محافظة صلاح الدين، موضحة أن تأمين هذا الطريق سيسهل عملية إمداد القطعات العسكرية بمختلف صنوفها أثناء عملياتها في المنطقة.
وأكدت أن القوات الأمنية تمكنت من تحرير عدد من القرى التابعة لقضاء الشرقاط، فضلا عن قتل عدد كبير من مسلحي "داعش".
وكان محافظ صلاح الدين أحمد الجبوري أكد، يوم الثلاثاء، أن القوات العراقية تتقدم بشكل مستمر لتحرير ما تبقى من مناطق قضاء الشرقاط، مشيرا الى أن الوصول لمدينة الموصل سيكون "عاجلا".
وتأتي هذه التطورات الميدانية بعد إعلان القوات العراقية المشتركة تحرير منطقتي الحلابسة والبو علوان غرب الفلوجة ووصولها الضفة الغربية لنهر الفرات بعد تأمين جسري الفلوجة الجديد والقديم.
في غضون ذلك، قال مصدر أمني عراقي، ان عبوة ناسفة انفجرت صباح الأربعاء بالقرب من محال تجارية في منطقة الأمين شرقي بغداد، ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة 8 آخرين بجروح.
وأفاد مصدر أمني آخر بأن 3 أشخاص قتلوا وأصيب 7 آخرون بتفجير عبوة ناسفة بالقرب من سوق شعبية في قضاء أبو غريب غربي بغداد.
وفي واشنطنن أعلن مسؤول أميركي أن الولايات المتحدة تأمل في إنهاء الحملة العسكرية على تنظيم "داعش" قبل نهاية صيف 2017.
وقال بريت ماكغورك الموفد الخاص للرئيس باراك أوباما لدى التحالف ضد "داعش" أمام لجنة في مجلس الشيوخ الأميركي: "أريد إنجاز الحملة في شكل أسرع بكثير مما هي عليه اليوم".
وأوضح الدبلوماسي الأمريكي أنه توجه إلى العراق الأسبوع الماضي ليبحث مع الحكومة العراقية الهجوم على الموصل، ثاني مدن البلاد التي لا يزال يسيطر عليها "داعش".
وأضاف ماكغورك أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ: "لا نريد إعلانا متمهلا" لاستعادة المدينة ولكن "نريد تحقيق ذلك في أسرع وقت.. أراضي تنظيم الدولة الإسلامية تتقلص"... الإرهابيون خسروا في 18 شهرا 50 % من الأراضي التي سيطروا عليها في العراق و20 %" في سورية.
يذكر أن واشنطن أرسلت قوات خاصة ومستشارين عسكريين إضافيين إلى العراق ويتجاوز عدد العناصر الأميركيين في هذا البلد 4 آلاف.
كذلك، أدخل الأميركيون في الآونة الأخيرة مروحيات "آباتشي" للمرة الأولى في المعارك دعما للجيش العراقي.-(وكالات)

التعليق