علي الحجار يتعرض للسرقة بعد تهديده بـ"مطواة" في ميدان التحرير

عمان- الغد- تعرض الفنان علي الحجار للسرقة من بلطجية، عقب انتهائه من حفل رأس السنة الذي أحياه في ميدان التحرير بدعوة من نشطاء سياسيين، فجر الأحد الأول من كانون الثاني (يناير) 2012.
وقال الحجار، في تصريحات لـmbc.net، إن بلطجية اعترضوا طريقه هو وأسرته عقب انتهاء الحفل، وشرعوا مطواة وأسلحة بيضاء في وجهه، وخطفوا حقيبة من يده. وأوضح أن أعضاء لجان شعبية مكلفين بحماية المكان، تمكنوا من رد الحقيبة من الخاطفين، وحمَوه وأسرته بإدخالهم مطعما قرب التحرير حتى هدأت الأمور، غير أنه لم يحرر محضرا بالوقعة في الشرطة، تاركًا الأمر للمعتصمين في ميدان التحرير الذين دعوه إلى الحفل. وأردف الحجار: "قيمة الحقيبة لم تكن مهمة لي بقدر ما كان همي الأول أن أحميَ عائلتي وأوصِّلهم إلى البيت سالمين.. وهذا ما حدث". وكان الحجار قد تلقَّى دعوة من الناشطة السياسية جميلة إسماعيل لحضور حفل في ميدان التحرير تحت عنوان "في حب مصر" استمر سبع ساعات. وغنى الفنان علي الحجار في ختام الحفل عند منتصف الليل. وشدا بأغانٍ وطنيةٍ، على رأسها أغنية "ضحكة المساجين" من كلمات عبد الرحمن الأبنودي، أُهديت للناشط علاء عبد الفتاح وغيره من المساجين السياسيين، وأغنية "هنا القاهرة""، وأغنية ثالثة لمصاب الثورة الشهير الدكتور أحمد حرارة.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018