الزي الاسود البسيط يعود بقوة ليهيمن على خطوط الموضة

    هامبورج - مع تقديم بيوت الازياء في أوروبا والولايات المتحدة أحدث مجموعاتها من خطوط الموضة، من المؤكد أن الكثيرين سيلحظون أن الاهتمام بالبهرجة والابهار الذي ساد خلال السنوات السابقة حل محله تدريجيا في عام 2005 اتجاه نحو البساطة والاناقة.

والمثال على ذلك مصمم الازياء ميوكشيا برادا الذي قال بعد فترة قصيرة من تقديم مجموعته لشتاء عام 2005-2006 "لا تتخيل كم حجم العمل الذي وضعناه في هذه المجموعة وأن ما نتج هو زي أسود بسيط".

   وأثبتت هذه الموضة وهي واحدة من القطع الممهورة بتوقيع المصمم الاسطوري كوكو شانيل أنها هي الفائزة مرة أخرى هذاالموسم حيث تتصدر مجموعة برادا هذا الطريق.

وتعرض الفساتين السوداء في عروض المصممين وباكو ريبان وبوس. وقدمت بيوت الازياء الكبرى الاخرى ألوانا أخرى داكنة مثل البنفسجي (بيت أزياء سيلينوجيان فرانكو فيري) والرمادي (دار بوتيجا فينيتا ورالف لورين)والاخضر (ايف سان لوران).

   وهذه الازياء هي مؤشر واضح على أنه بعد سنوات من سيادة الملابس المغطاة بالزينة والتطريز والاشكال المستوحاة من الفولكلور وتصميم الملابس الرخيصة، فإن الملابس العملية البسيطة تعود للرواج من جديد.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018