"ذبحتونا" تطلق أكبر جدارية لرفض رفع الرسوم الجامعية

عمان - الغد - أطلقت الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا" مشروع أكبر جدارية لرفض رفع الرسوم الجامعية، ضمن فعالياتها التصعيدية، احتجاجاً على قرار إدارة الجامعة الأردنية رفع رسوم الدراسات العليا والموازي "بنسب تجاوزت 200 %".
وتتلخص فكرة الجدارية بكتابة شعارات رافضة لرفع الأسعار على قطع من القماش، ومن ثم يتم جمع تواقيع الطلبة والمواطنين عليها، وفي الختام يتم تجميع هذه الأقمشة إضافة إلى قطع أخرى مرسوم عليها بطريقة الجرافيت.
وسيتم عرض الجدارية بعد الانتهاء منها في فعالية مخصصة لذلك.
ودعت الحملة جميع المهتمين إلى المشاركة في الجدارية من خلال شراء قطعة قماش وجمع التواقيع أو الرسم عليها.
إلى ذلك، انتقدت لجنة حماية المستهلك في المنظمة العربية لحقوق الإنسان ومناهضة التعذيب قرار إدارة الجامعة الأردنية برفع الرسوم الدراسية لطلبة الموازي وبرامج الدراسات العليا.
وقالت، في بيان صحفي أمس، إن مثل هذا القرار سيكون له انعكاسات "سلبية" كبيرة على التعليم وعلى قدرة عامة المواطنين على تمويل دراسة أبنائهم، خصوصاً في ظل ما يعانيه أرباب الأسر من ضنك الحياة المعيشية في ضوء الارتفاع المتفاقم لأسعار العديد من السلع والخدمات.
وأضافت إن ذلك سـ"يؤدي إلى خرق واضح لمبدأ العدالة الاجتماعية ومبدأ تكافؤ الفرص بين المواطنين ما بين رب أسرة قادر على تمويل دراسة أبنائه، وربّ أسرة عاجز عن ذلك، فيصبح التعليم حكراً على أبناء الأغنياء والمقتدرين، فيما يحرم منه أبناء الفقراء".
وأوضحت أن الدستور الأردني كان واضحاً في النص على كفالة الدولة لحق العمل والتعليم للأردنيين، و"لكن الواقع الذي نعيش، يدل على أن هذه الكفالة باتت مبدأ دستوريا نظريا مخترقا".
وطالبت اللجنة رئيس الوزراء عبدالله النسور إلى "وقف قرار إدارة الجامعة الأردنية فوراً، حتى لا يُلحق الأذى بأبنائنا الطلبة"، مشدّدة على ضرورة أن يتّخذ المسؤولون قرارتهم بمزيد من الحكمة والتروّي وبعد دراسة كل أبعادها، ومراعاة مدى عدالتها وآثارها السلبية على الصالح العام.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018