نفاد سلع أساسية من الأسواق وبيع 80 مليون رغيف خبز في ثلاثة أيام

طارق الدعجة

عمان - تسبب تهافت الناس على شراء المواد الغذائية بنفاد سلع من بعض المراكز التجارية الرئيسية ولولا أن هذه المراكز تقوم باستخدام المخزون لتعبئة الأرفف الفارغة أولا بأول لنفدت السلع من بعض الأسواق خلال اليومين الماضيين.
يأتي هذا في الوقت الذي تضاعف فيه الطلب على الخبز إذ ابتاع الناس 80 مليون رغيف خلال الأيام الثلاثة الماضية علما بأن الطلب على الخبز في أي ثلاثة أيام أخرى اعتيادية يبلغ 30 مليون رغيف.
وتضاعف الطلب على شراء المواد الغذائية في السوق المحلية مع بدء اجتياح المنخفض الجوي العميق المصحوب بالثلوج أجواء المملكة أمس بحسب عاملين في القطاع التجاري.
ووصف تجار اقبال المواطنين على شراء مختلف انواع المواد الغذائية بـ"غير المسبوق" إذ أن مستويات الطلب التي تم تسجيلها  تضاهي مستويات الطلب عشية حلول شهر رمضان المبارك؛ مشيرين إلى أن نسبة ارتفاع الطلب قفزت 200 % بالنسبة لبعض أنواع السلع.
وقال ممثل قطاع المواد الغذائية في غرفة تجارة الأردن رائد حمادة ان "مستويات الطلب على المواد الغذائية تضاعفت بشكل كبير أمس مقارنة بالايام الثلاثة الماضية مع دخول المنخفض الجوي العميق".
وبين حمادة أن الطلب الكبير على المواد الغذائية تسبب في نفاد بعض السلع من مراكز تجارية الا انه سرعان ما تم تزويد تلك المراكز من قبل الموزعين مشيرا الى ان نسب الطلب على بعض السلع تجاوزت 150 %.
وأكد حمادة توفر مخزون استراتيجي مريح من مختلف انواع السلع  وعند مستويات أسعار مستقرة في الوقت الحالي.
وبحسب حمادة تضاعف الطلب على  الخبز،  المعلبات ،الارز، السكر، الدجاج، اللحوم، الخضار،الزيوت اضافة الى مستلزمات انتاج الحلويات والحبوب.
ودعا حمادة المواطنين ضرورة عدم التهافت على شراء السلع  واللجوء الى تخزينها نظرا لتوفرها في السوق المحلية بكميات تفوق احتياجات المواطنين.
وقال نقيب اصحاب المخابز عبد الاله الحموي إن "الطلب على شراء الخبز تضاعف بشكل كبير أمس حيث يقدر ان يصل معدل استهلاك الخبز  الى 80 مليون رغيف  خلال الايام الثلاثة الماضية".
وبين  الحموي ان مخابز المملكة تشهد تهافتا كبيرا على شراء الخبز والمنتجات الاخرى مثل الكعك بمختلف انواعه؛ مبينا أن التهافت تسبب في حدوث ازدحامات أثناء شراء الخبز.
وأكد الحموي ان المخابز تعمل بأقصى طاقتها الإنتاجية لمواجهة الطلب الكبير على شراء الخبر؛ وبين أنه لم يتم تسجيل أي حالة توقف مخابز عن العمل؛ مشيرا الى  قيام وزارة الصناعة والتجارة والتموين بتزويد المخابز بكميات  طحين تغطي الانتاج حتى يوم الاحد المقبل.
وقال صاحب مركز تجاري هاني عاشور إن "تداول الاخبار بين المواطنين عن تأثر المملكة بمنخفض جوي عميق ضاعف الطلب على شراء  المواد الغذائية مقارنة بالأيام الاعتيادية خصوصا الحبوب والزيوت والسكر والارز واللحوم والدجاج".
وأكد عاشور توفر جميع السلع في السوق المحلية بكميات تلبي احتياجات المواطنين وعند مستويات أسعار مستقرة؛ مشيرا  الى وجود منافسة كبيرة بين المراكز التجارية.
وقال صاحب مركز تجاري آخر ياسر العبادي إن "الطلب على المواد الغذائية بدأ بالارتفاع منذ بداية الاسبوع الحالي وتضاعف بشكل كبير خلال اليومين الماضيين".
وبين العبادي ان مستويات الطلب على المواد الغذائية تعتبر غير مسبوقة وتضاهي مستويات الطلب على المواد الغذائية عشية حلول شهر رمضان.
من جهة اخرى دعت وزارة الصناعة والتجارة والتموين المواطنين لعدم التهافت على شراء السلع والخبز ما يربك السوق ويضر بالمصلحة العامة.
وقال المتحدث الرسمي للوزارة ينال البرماوي "لا داعي للتهافت على السلع والمخابز" وأكد أن كافة المواد التموينية متوفرة بكميات كبيرة وتزيد عن حاجة السوق المحلي.
واشار البرماوي الى أن المخابز تعمل بكامل طاقتها وأنه تم صرف مخصصات من الطحين المدعوم لفترة اضافية تغطي احتياجاتها بالكامل لغاية يوم الأحد المقبل اضافة الى جاهزية الوزارة لتزويد أي مخبز بكميات اضافية حسب الحاجة.
كما دعا المواطنين لعدم التهافت على محطات المحروقات والغاز والتزود بكميات لا تلزمهم حاليا ما يوقع الضرر بالآخرين.

[email protected]

 

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018